Loading... الرجاء الانتظار ...

الرئيسية

عاجل: الذهب متامسك في مكانه بالقرب من مستوى هام.. وهذا ما يحد من صعوده

أسعار الذهب مستعدة لتحقيق مكاسب أسبوعية ثالثة على التوالي اليوم، الجمعة، حيث دفعت التوترات الجيوسياسية في الشرق الأوسط المستثمرين نحو اقتناء الذهب كمرفأ آمن على الرغم من ارتفاع أسعار الفائدة الأمريكية.

تأثير الفائدة على الذهب

وفقًا لكايل رودا، محلل الأسواق المالية في Capital.com، "من المتوقع أن تكون أسعار الذهب من العوامل المتأثرة بالأحداث في فلسطين طالما أن الأمور معرضة لخطر التصعيد". برافين سينغ، نائب الرئيس المساعد في بنك بي إن بي باريبا (EPA:BNPP)، يضيف: "يحظى المعدن الأصفر بدعم ضخم من التوترات الجيوسياسية. حيث سيحتاج إلى استمرار التطورات الجيوسياسية المثيرة للقلق حتى يستطيع الحفاظ على مستوياته الحالية".

ارتفع الذهب الفوري بنسبة تقارب 9% مع لجوء المستثمرين إليه كمرفأ آمن بسبب التوترات التي تفاقمت مؤخرًا في منطقة الشرق الأوسط.

ومع ذلك، تسببت التوقعات المستمرة بارتفاع أسعار الفائدة الأمريكية لفترة أطول في إبقاء أسعار الذهب دون مستوى 2000 دولار.

يتركز اهتمام المستثمرين أيضًا على مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي في الولايات المتحدة المقرر صدوره في وقت لاحق اليوم، حيث يقدم إشارات حول ما يمكن توقعه من اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي في الأسبوع المقبل.

يضيف رودا: "الذهب متماسك في مكانه بسبب المخاطر الجيوسياسية، مع انحراف الأسعار عن المحركات الأساسية التقليدية... لو كان بسبب عوائد سندات الخزانة والدولار، لكان الذهب أقل".

في الوقت نفسه، يتجه الدولار لتحقيق مكسب أسبوعي اليوم الجمعة، بينما ارتفعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية 0.2% بعد أن أظهرت البيانات أن الاقتصاد الأمريكي نما بأسرع وتيرة في نحو عامين في الربع الثالث.

نما الاقتصاد الأمريكي بأسرع وتيرة له منذ ما يقرب من عامين خلال الربع الثالث مسجلًا 4.9% على أساس سنوي، فيما ارتفع عدد الطلبات المقدمة للحصول على إعانات البطالة في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي بمقدار 10 آلاف طلب.

في أوروبا، أبقى البنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة عند 4.5% دون تغيير كما كان متوقعًا، لينهي سلسلة غير مسبوقة من 10 زيادات متتالية.

الذهب عند تسوية يوم أمس

ارتفعت أسعار الذهب عند تسوية تعاملات جلسة يوم أمس الخميس، وذلك في ظل زيادة الطلب على الأصول الآمنة نتيجة لتوترات الشرق الأوسط الجيوسياسية، على الرغم من أن البيانات من أكبر اقتصادات العالم هدأت من مخاوف الركود.

عند التسوية، ارتفعت عقود شهر ديسمبر لتسليم الذهب بنسبة 0.15% أو 2.5 دولار لتصل إلى 1997.4 دولار للأوقية، بعد أن لامست 2003.7 دولار خلال جلسة التداول، لتسجل العقود أعلى مستوى في نهاية الجلسة منذ يوليو.

الذهب والدولار اليوم

زادت عقود الذهب بنسبة 0.04% لتصل إلى 1998 دولار للأوقية.

بينما ارتفعت أسعار الذهب الفوري بنسبة 0.17% لتصل إلى 1988 دولار للأوقية.

على الجانب الآخر، ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي بشكل طفيف إلى 106.46 نقطة، بنسبة 0.04%.

المعادن الثمينة الأخرى

فيما ارتفعت أسعار الفضة في المعاملات الفورية بنسبة 0.3% لتصل إلى 22.87 دولار للأوقية، وزاد البلاتين بنسبة 0.8% ليصل إلى 907.17 دولار، وارتفع البلاديوم بنسبة 0.5% ليصل إلى 1138.59 دولار.

اقرأ أيضا : اتجاه الدولار الصعودي لن يتوقف.. الطريق مفتوح لمزيد من القفزات القياسية

 

.